من هم العشرة المبشرين بالجنة من الصحابة لشدة إيمانهم

أخبرني والدي أنه هناك عشرة من الصحابة بشرهم الرسول صلى الله عليه وسلم بالجنة قبل وفاتهم ، وعرفت أن الأربعة خلفاء الراشدين من هؤلاء العشرة المبشرين بالجنة ، وتم تبشيرهم بالجنة لصالح أعمالهم وشدة إيمانهم بالله سبحانه وتعالى ، وحبهم لرسله عليه الصلاة والسلام ، كما أنهم كانوا يتسابقوا على الجهاد في سبيل الله ونيل الشهادة ، وكانوا يخشعون لله في كل خطوة ويخشونه سرا وعلانية ، وأخبرني أيضا أن عبدالرحمن بن عوف رضي الله عنه أحد هؤلاء العشرة ومعهم الزبير بن العوام رضي الله عنه .

لكن يتبقى أربعة من الصحابة بشرهم الرسول صلى الله عليه وسلم بالجنة ، فهل يمكن أن تدلوني عليهم إذا تكرمتم ، كما أحب أن تعطوني نبذة صغيرة عن هؤلاء الأربعة ، حيث أريد أن أعرف منزلتهم من الرسول عليه السلام ومكانتهم في الإسلام ، وماذا فعلوا لنيل الشهادة وكيف جاهدوا في سبيل الله عز وجل .

أرسل لأصدقاءك

كيف كان كرم عبدالله بن عمر

أسعد الله صباحكم أيها الأصدقاء ، أنا فارس عبدالمعز من مصر ، ولكني أيش حاليا مع أسرتي في مدينة بنفيكا ببلجيكا ، وهي من أجمل المدن التي قمت بزيارتها ، فأنا كثير السفر بسبب ظروف عملي ، وتشتهر هذه المدينة بصناعة أجمل وأجود أنواع الشوكولاتة ، وتفوح منها رائحة عطرة معظم شهور السنة .

ولكني أريد إخوتي أن أتعرف أكثر عن كرم عبدالله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، فكيف كان يتعامل مع الناس الفقراء ، وكم كان يتبرع من ماله إلى المسلمين في سبيل الجهاد ، وقرأت أنه كان إذا أعجبه شئ ما كان يشتريه ويتبرع به إلى الله سبحانه وتعالى ، ولا يأخذه لنفسه خوفا من أن ينشغل بالهو في الدنيا وينسى الأخرة ، ولكم جزيل الشكر .

أرسل لأصدقاءك

ما مدى خوف عبدالرحمن بن عوف من الله

أهلا ومرحبا أصدقائي ، أنا محمد العوني من دولة السودان الشقيقة ، ألتمس منكم تزويدي ببعض المعلومات عن عبدالرحمن بن عوف رضي الله عنه ، فأنا أعلم أنه كان من خيرة صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم ، وكان شديد الخوف من الله سبحانه وتعالى ، وكان مشهورا بتواضعه وشجاعته ، وقرأت أنه بالرغم من أنه كان من أثرياء القوم إلا أن كان يقود بغلة أبي بكر الصديق رضي الله عنه أمام الناس ، ولا يلتفت إلى كلامهم .

وروي عنه أنه كان يرى جميع المسلمين أنفع وذات خير منه ، فكان يبكي دائما خوفا من ملاقاة ربه ، وكان لا يرتدي سوى ما يستره ويتبرع بماله كله إلى الجهاد في سبيل الله ، وأريد إخوتي أن تسردوا لي بعض مواقف عبدالرحمن بن عوف التي تدل على تواضعه وخوفه من الله سبحانه وتعالى .

أرسل لأصدقاءك

كيف كان إنفاق عبد الرحمن بن عوف و بذله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أنا أختكم فاطة من مصر ، وكنت أقرأ لأبني قصة في كتاب الدين الخاص به عن عبدالرحمن بن عوف رضي الله عنه ، وهو أحد صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم ، ومن العشرة المبشرين بالحنة ، وبعد وفاته صلى عليه عثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب وغيرهم من المؤمنين ، كما قال الرسول عنه أنه سيسقى من سلسلبيل الجنة .

كما أن أمير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه رشحه لتولي الخلافة من بعده مع خمسة أخرين من الصحابة ، وأعلم أن عبدالرحمن بن عوف كان من الأثرياء وكان دائم البزغ والصرف على المسلمين ، وكان يشتري عدة المسلمين في الغزوات ، ويعتق رقاب العبيد كما كان يفعل أبي بكر الصديق ، فإذا تركمتم إخوتي أن تخبروني ببعض القصص عن مدى إنفاق عبدالرحمن بن عوف رضي الله عنه .

أرسل لأصدقاءك

ما قصة وفاة معاذ بن جبل

السلام عليكم أدعى أصيل وأنا أمريكية لبنانية ، لأم أردنية وأب لبناني لكني أحمل الجنسية الأمريكية حيث ولدت بأمريكا ، واعيش في مدينة ميامي فلوريدا مع والدي بعد وفاة أمي منذ اربعة سنوات ، وكانت أمي تقص لي دائما القصص الإسلامية ، فهي كانت تخشى على من التقلد بعادات أمريكا وتخاف أن أنسى الإسلام ، ودائما ما أتذكر صوتها وهي تحكي لي القصص .

وأخبرتني أمي الكثير من القصص عن مدى شجاعة وبأس معاذ بن جبل رضي الله عنه ، وقرأت أن الرسول بشره بطريقة وفاته ، لكني لا أعلم كيف ، وعرفت ايضا أنه مات بسبب مرض الطاعون عندما فتح بلاد الشام ، ولكن متى توفي معاذ بن جبل وكم كان يبلغ من العمر ، وما قصة تبشير الرسول له بالوفاة ، فهلا أخبرتوني يا اهل الخير .

أرسل لأصدقاءك

ما قصة وفاة سعد بن أبي وقاص وما هي وصيته

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أخوكم زين من فلسطين ، سمعت العديد من القصص عن شجاعة سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه ، وأعلم أنه من العشرة المبشرين بالجنة ، وأنه من الصحابة المقربين إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وعرفت أيضا أن سعد كان يسعى إلى التقرب لله سبحانه وتعالى في كل وقت فكان يريد أن يتبرع بماله كله لله والخير حيث أنه لم يرزق إلا بابنة ، ولكن الرسول منعه من ذلك حيث قال له أن حاجة بيته أولى بالمال .

وأعلم أنه كان شجاعا جدا فلا يخشى سوى الله وضرب به المثل عند وقوفه ضد معاوية بن أبي سفيان عندما تخلف عن الحرب بدون سبب ولم يخشاه وهو خليفة المسلمين في ذلك الوقت ، كما أنه اشترك مع الرسول في معظم الغزوات .

لكن متى توفي سعد بن أبي وقاص رضى الله عنه وكيف مات وما الوصية التي تركها لإبنته وعائلته بعد وفاته .

أرسل لأصدقاءك

ماذا يقصد بجرأة سعد في قول الحق

علمت أن سعد بن أبي وقاص كان شديد الجرأة في قول الحق ، فكان يقول مايرضاه الرب ولو على حد رقبته السيف ، وعرفت أن له قصة مع معاوية بن أبي سفيان ، ويضرب بها المثل في جرأته في قول القول حيث ـسرد القصة أن معاوية تخلف عن أحد الحروب ، فذهب إليه سعد بعد انتهاء الحرب وقال له لماذا تخلفت عن الحرب ، فقال معاوية : لقد أتاني الريح ، فلم يقل سعد سوى أخ أخ ، وخرج من دار معاوية ، وعندما سئل عن ما كان يقصده قال أنه لا يستطيع أن يتقاتل مع فرد قال له الرسول أنه بمنزلة هارون لموسى ولكن لن يأتي بعدي نبي .

وأعجبتني هذه القصة كثيرا فعلى الرغم من مدى قوة معاوية ومكانته إلى أن سعد ذهب ليساله عن سبب تخلفه في الحرب ولم يخشاه ، أو يخشى أن يخبر الناس عن تخلفه عن الحرب ، واريد أن أتعرف على المزيد من القصص عن سعد جزاكم الله كل خير .

أرسل لأصدقاءك